الزيتون

رمز للسلام والحكمة والخلود، شجرة الزيتون هي شجرة استثنائية ومصدر لجمال حقيقي شكلها المتشعب يوحي بالشمس والحرارة وحفيف الحشرات. أوراقها دائمة الخضرة تجعل منها واحدة من أجمل الأشجار.
تستمد شجرة الزيتون رمزها من قدرتها النباتية الاستثنائية. وهذه الأشجار التي تحتفظ بأوراقها بشكل دائم تعمّر طويلا. وتقاوم الحريق والصقيع، وحتى إذا تدمر جذعها فإنها تنمو من جديد بدون كلل، وفية للحياة وتعيش أشجار الزيتون لعدة قرون.
الجمال الهادئ للأشجار الكبيرة، وجذعها المتشعب الرائع يعطي انطباعا بالقوة والحكمة التي تؤثر فينا كثير. شجرة الزيتون شديدة المقاومة للجفاف، تخشى الرطوبة وتحتاج بالتالي إلى تروية معتدلة ولا تتحمل التعرض للرياح القوية

شجرة الزيتون تحب الشمس والحرارة (الجنوب) والأتربة الجافة والمجففة جيدا، وصيف طويل. وهي تُزرع في المغرب منذ عدة قرون. وهي شجرة خشنة لا تبالي بنوع التراب. ونجد الصنف الأكثر انتشارا في المغرب هو البي شولين المغربي أو ‘البلدي’